Archive for the ‘.. بالالوان ..’ Category

معرض لوحة في كل بيت ..

ديسمبر 29, 2011

كثيراً ما وجّه إليّ أن آتخذ خط سير واحد وبصدق إن الصراع الداخلي بين الاتجاهات التي ينبغي السير عليها وتحديد الهوية الفنية التي تميّز الفنان ضل يشغل بالي ولا يزال .. ولكن بالأخر توصلت إلى أن أجرب وأُشبع نهمي بكل ما أريد والأسلوب أو الهوية الخاصة ستأتي من تلقاء نفسها  .. وبالطبع محاولة الدمج بين الخط والرسم شغلني كثيراً .. إن محدودية الخيارات تخلِق لنا باباً للإبداع وهكذا كنت بالهند لا املك كل أدواتي فعدت لأسلوب الإسكتشات بالقلم وخرجت بهذا الأسلوب   … (more…)

steve jobs

أكتوبر 7, 2011

https://i1.wp.com/up.7cc.com/upfiles/H7j22000.jpg

اضغط على الصورة لتراها بحجمها الفعلي

..

تأبى الكلمات أن تتشكل .. ومهما كتبت فهي لاتفي بما صنعه لنا ..

شكراً ستيف  ..

عمل بسيط أهديه لمحبي هذا العبقري و نأمل أن ينال إستحسانكم ..

خلفية سطح المكتب

خلفية للأيفون

معرض صُنع بيديّ السابع ..

مارس 23, 2011

الحمد لله على توفيقه و فضله وإلهامه .. والحمد لله على بركة الوقت التي يمنحني إياه .. والحمد لله على كل نعمة أنعمها علي وعلى والديّ ..

للمرة الثانية أحدثكم عن معرض صُنع بيديّ لسنته السابعة .. ولله الحمد اكتملت لديّ مجموعة من الأعمال مكّنتني من المشاركة بالمعرض لهذا العام .. هذه المرة اكتفيت باللوحات التشكيلية والخط العربي، كان ركني باسم الفن رسالة من خلال إيصال فكرة مرونة فن الخط وإمكانية تطويعه بالأساليب الحديثة  والناحية الجمالية التي يتميز بها و وصول معناه إلى جميع الفئات من مثقفين وعامة مع أن الأعمال التي عرضّتها مقاربة للأسلوب الكلاسيكي ولكنها مخرجة بطريقة مُستحدثة قد تبدو بسيطة جداً ولكن إعداد اللوحة ببغض النظر عن الكتابة يأخذ وقت طويل جداً ولكن النتيجة بالأخر جميلة ونرجو أن تنال استحسانكم ..

أما الأسلوب التشكيلي فهو يأخذ الشكل الذي أصبحتُ أرسم به مؤخراً أسلوب تعبري من الدرجة الأولى وكما قلت مسبقاً عن اللوحة بأنها ” تتلوّن بألوان دواخلنا لتصبح لوحة تحكي عن رغبة..  ألم..  فرح..  ثورة..  صمت..  هدوء..  تأمل ….. وأيا كان التعبير فهو يحمل صورة للجمال بأوجهه المتعددة ”  وهي في الأخر تنقل بعض المشاهد اليومية التي يمر بها الإنسان ..

صنع بيديّ هذه السنة أراد الله أن يكون يوم واحد فقط بسبب الأمطار لم نستطع إكماله بالطبع كان أمر مؤسف بما أننا تعبنا كثيراً بالتجهيزات وكنّا على موعد لملاقاة الكثير من الأحبة ولكن نقول لعله خير،  اليوم الأول “الاثنين ” كان جميل في الصباح تشرفنا بحضور سمو الأميرة صيته بنت عبد الله آل سعود وفي المساء كان أجمل جهزّت محبرتي وأوراقي وكانت ترافقني صديقتي الخطاطة وفاء النقيب وبدأنا بكتابة أسماء بعض الزوار لجذب انتباههم للركن:) .. والأهم أني تعرفت على الكثير من الوجوه الطيبة وقابلت صديقات كنت أعرفهم كألقاب على الإنترنت والحمد لله انتهى المعرض .. أترككم مع الصور

..

(more…)

حديث الفرشاة ..

يونيو 26, 2010

في الجانب الأخر ..

تلك الجدران البيضاء مع أنني ظننتها صديقة لن تبوح بما أود إخبارها .. لا لا أنا لم أرد الهمس  حتى !! لكنها أغرتني حد الإنخداع بنقائها !

تظهر بلحظات  العزلة ..  لحظات  الضعف !

تستثيرنا لتجبرنا على البوح والكتابة عليها .. إلى أن تتلون بألوان دواخلنا لتصبح لوحة تحكي عن رغبة..  ألم..  فرح..  ثورة..  صمت..  هدوء..  تأمل …..

وأيا كان التعبير فهو يحمل صورة للجمال بأوجهه المتعددة ..

أعلم أن الفن من المهم أن يكون له أهداف سامية ولكن في بعض الأوقات هناك حاجات  شخصية للإنسان هذا حالي وقد يكون حال الكثير مع تغير طرق التعبير .. تولّد لدي بعض المواقف حاجة أو رغبة ملحة  للمسك بالفرشاة والرسم بشكل قد لايستند للقواعد بشكل كبير .. لحظت بأن هذا الأمر يحدث معي في حالة الفرح والحزن وهنا بدى واضحاً تأثير النفسية على أختيار الألوان !! ، يعجبني التعبير في الرسم بأنه رمزي ومهما بلغ المتلقي من قدرة على تحليل الرسوم إلا أن المعنى الأساسي يظل ببطن الشاعر مع أن رسماتي هنا لاتحمل أي رمزية 🙂

وهذه بعض مما جادت به فرشاتي مع التنويه بأن الرسمات جميعاً كانت محاكاة  لصور فوتغرافية ..

ايضا هناك عمل ثالث قريب من العملين بالأعلى مع تغير بالألوان  كنت أتمنى أن أعرضه ليطهر أكثر الاختلاف في أختيار الألوان من وقت لأخر لكن للأسف الكاميرا في الوقت الحالي ليست بحوزتي

هنا رسمة للأستاذي إبراهيم العرافي أحد الأشخاص الذين كان لهم فضل كبير علي ، تظهر الألوان مختلفة ببساطة كنت سعيدة لحضوري إحدى القاءات بعد إنقطاع دام فتره ..

هنا الأخيرة  كانت الصورة الأصلية للمنظر جميلة جداً حد إستفزازي  لرسمها 🙂 هنا الصورة

أخيراً هل لكم تجارب كهذه ليس بشرط ان تكون لوحة بالألوان  الرسمات على الورق بقلم الرصاص أحد وسائل التعبير  أن تشاركوني أرائكم  وتجاربكم  ..

الحفظ والتحريف ..

مارس 23, 2010

70x 120

الوان أكليرك

………………………………..

في ثنايا الكتابة النثرية تناول الكتّاب مواضيعاً مُختلفة ، ناقشوها وأحتوها وعبروا فيها عن أرائهم وأسهبوا في الحديث عنها ، إلا أن رؤاهم ونتاجهم الفكري ظل حبيس المجلدات والكتب ..
ومن ذلك أطلقت العنان لفرشاتي ….

فكما أن فناني عصر النهضة نقشوا مدلولاتهم ببراعة ودهاء بين جماليات اللوحة وتوازن عناصرها وتناسقها اللوني فكذلك سأفعل ولكن بهوية وإعتقادات شرقية ! فبين جماليات الحرف العربي والتشكيل أصبح للعمل مدلولات لونية وشكلية تأخذنا للتحليق في فضاء ” الحفظ والتحريف ” وليس هناك شك بــ ” أنّهُ لقُرآنٌ كريم في كتابٍ مكنونٍ ”

………..

هذه فلسفة مُبسطة للعمل الذي أقول فيه  الحمد لله حمداً كثيراً على فضله بأعلى صوتي أنه ” العمل ”  قد رأى النور أخيراً ، إبتداءً من فكرته التي ظلت واقفة على باب الشروع بتنفيدها مدة سنة وعدة شهور !!

العمل مميز عن بقية أعمالي للعدة أمور :

_  أولها من حيث الأسلوب والفكرة التي تصّور أحوال الكتب السماوية في منظورنا كمسلمين  ..

_ من أكثر الأعمال التي أخدت فترة طويلة” فترة إحتضان الفكرة ”  ومرت بمراحل كثيرة جداً أثناء فترة التنفيد.

_ كان هذا العمل أحد أسباب دخولي دورة الخط ” التي إنطلقت منها ” لأني كما ذكرت مُسبقاً كنت أظن بأني سأتقن الخط خلال خمسة أيام فقط ! ، وللمصداقية حتى بعد مرور سنة في هذا المجال لازالت حروفي غير ناضجة خاصة في الثلث لهذا لجأت لإستخدام حروف أستاذي عن طريق شفها من الملزمة بإستثناء الآية بخط النسخ ”  فشكراً له ..

أخيراً كن مؤمناً بكل ماتعمله ليظهر بروعة  وجمال ماتراه في نفسك فالفكرة الإبداعية لا يشترط أن تكون جديدة للأخرين بل يكفي أن تكون جديدة للشخص نفسه !

والحمد لله رب العالمين  ..

“وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفو “

مارس 25, 2009

abcd0016

abcd0017

الحمد لله والصلاة والسلام على نبية الكريم  .. ولولى فضل الله  لما تم لنا امر ..

هذه اخر لوحة قمت برسمها في النادي الفني بالجامعة ، الترم الاول بدأت بالخلفية فقط وفي الإجازة كنت اذهب الى الجامعة لأكمالها ثم أخدتها الى منزلي لابداء بالكتابة  عليها .. طبعاً اشكر الخطاط والفنان التشكيلي  أستاذ سعود خان لسماحه بمحاكاة تشكيل الأيه الخاص به هنا ..

موضوع اللوحة ” الفن الأفريقي ” كان محدد من قبل المسؤلة وكانت الفكرة بشكل عام  إستخدام خامات متنوعه في العمل .. بالنسبة لي اردت شي مميز ومختلف فقررت ان اُدخل الخط العربي وجماليته أغنتني عن وضع الخامات ولو انها تعبتني فالقصبه لاتكتب بشكل جيد على الكانفس !! 🙂 بس الحمد الله تم العمل بالشكل المطلوب و لم اجد عبارة مناسبه سوى هذه الأيه وان شاء الله كان إختيارها موفّق ..

عموماً هي محاولة بسيطة ارجوا ان تنال إعجابكم .. 🙂

انا العبد الذي … !

ديسمبر 26, 2008

اخر اعمال   1429 هـــ

لوحه لاول مره استخدم الحرف بهذه الطريقه “وللمصداقه الحروف ليست من كتابتي فقد اقتصصتها باستثناء حرف الواو والنون والباء ” .. قد يخيل للمتلقي بان الحروف لاتشكل اي معنى بختصار لاني لم التزم بقواعد الخط العربي في تشكيل العباره .. فقد اختزلت الكثير من الحروف ودمجت بعض الاحرف وفقا لما يرضيني 🙂  لتتشكل امامي عباره ” انا العبد الذي كسب الذنوب” !!

أنا العبد الذي كسب الذنوبا    …   وصدته الأماني أن يتوبا
أنا العبد الذي أضحى حزينا   …   على زلاته قلقا كئيبا
أنا العبد الذي سطرت عليه   …   صحائف لم يخف فيها الرقيبا
أنا العبد المسئ عصيت سرا  …  فما لي الآن لا أبدي النحيبا

هي كلمات لانشوده تاثرت كثيرا بمعانيها وهي بصوت حمود الخضر .. ويمكنكم الاستماع اليها من هنا  انا العبد الذي كسبا الذنوبا

: الوان مائيه + اكليريك .. ونقاط الحروف عباره عن كرستالات صغيره ولكنها لم تظهر جيدا هنا :

عموما هذا العمل واتمنى اسمع ارائكم ..
d8a7d986d8a7